بلاغ وزارة التربية حول تنظيم دروس التدارك أو الدعم أو الدروس الخصوصية

حرصا على حماية التلاميذ والإطار التربوي وسائر مكوّنات المجتمع التونسي من انتشار فيروس كورونا المستجدّ اتخذت وزارة التربية جملة من القرارات الرّامية لمنع تجمّع عدد كبير من التلاميذ في فضاء واحد، وتبعا لما تمّت معاينته من مخالفات لهذا القرار سواء بتنظيم دروس تدارك أو دعم أو دروس خصوصية في فضاءات تربوية عمومية أو خاصة، وبالنّظر إلى خطورة هذه المخالفات و تداعياتها على سلامة التلاميذ والإطار التربوي وعلى أمننا القومي، فإنّ الوزارة تؤكّد على أنّه يمنع منعا باتا تنظيم دروس حضورية للتّلاميذ بأيّ شكل من الأشكال في فضاءات عامّة أو خاصّة.

وترتيبا عليه فإنّ:

  • كلّ مدير مؤسسة تربوية عموميّة يسمح بتنظيم دروس تدارك أو دعم أو غيرها يكون معرّضا للإعفاء الفوري من الخطّة.
  • كلّ مؤسسة تعليمية خاصّة تنظّم دروس تدارك أو دعم أو غيرها تكون عرضة لسحب الترخيص والغلق الفوري.
  • كلّ مدرّس يتولّى تنظيم دروس خصوصية بفضاء عام أو خاص يكون عرضة للعزل.

وإنّ الوزارة إذ تعوّل على وعي الأسرة التربوية بخطورة الموقف والتزامها بالضوابط التي حدّدتها الدّولة في إطار حماية الأمن القومي فإنّها تؤكّد حرصها على تطبيق القانون بالصرامة والجدّية التي تقتضيها حساسيّة الأوضاع الراهنة.

هذا وتعلم الوزارة أنّها بصدد إعداد خطّة عمليّة لتأمين الدّروس عن بعد بما يضمن استمرارية التحصيل المعرفي للتلاميذ وحسن الاستعداد للامتحانات الوطنيّة.

Tounes 3ziza
Share via
Copy link
Powered by Social Snap